أخبار

“أبرز الأحداث اليومية من منظور حيادي مرفق بتحليل سياسي”

wave

تقارير عالمية.. تتسابق في الحديث عن فشل ابن سلمان



تقارير عالمية..  في الخامس من شهر أغسطس الجاري، نشر موقع Lobe Log الأمريكي تقريراً سلط من خلاله الضوء على النفوذ المتراجع لولي العهد السعودي محمد بن سلمان في المنطقة العربية ومنطقة الشرق الأوسط.

 

تقارير عالمية..  وقد عزا تقرير الموقع الأمريكي سبب هذا الانحسار الواضح في مكانة ابن سلمان الدولية إلى عدة أسباب، أهمها انسحاب الإمارات من اليمن، الأمر الذي جعل ابن سلمان في واجهة الأحداث اليمنية ومذنباً ومتسبباً وحيداً في أكبر مأساة إنسانية في العصر الحديث.

 

التقرير أضاف أسباباً أخرى، منها ارتفاع الأصوات المطالبة داخل المؤسسات التشريعية الأمريكية بوقف تزويد المملكة العربية السعودية بالسلاح، إضافة إلى تورط ابن سلمان في جريمة قتل خاشقجي في مقر القنصلية السعودية في اسطنبول، الأمر الذي شكل أيضاً ضربة قوية لسمعة ابن سلمان.

 

ثم ساق التقرير سبباً آخر لتراجع نفوذ ابن سلمان وهو فشل مؤتمر البحرين الذي أقيم مع نهاية شهر يونيو المنصرم، وخسارة ابن سلمان دعم الكثير من العرب.

 

وهكذا تتوالى التقارير في الأيام الأخيرة، متسابقة في تسليط الضوء على شخصية الأمير السعودي ابن سلمان وما فيها من صفات إجرامية، إضافة إلى ما ارتكب من الموبقات والآثام.

 

فتارة تصف هذه التقارير ابن سلمان بالسفاح الذي أمر بحبس الدعاة ورجال الدين المعتدلين وسجن وعذب الناشطات السعوديات اللواتي طالبن بحرية المرأة واحترام قرارها، وتارة أخرى تصف هذه التقارير ما جرَّته تلك الحرب التي يشنها هذا المعتوه في اليمن وما آلت إليه الأمور فيها!

 

كثرة التقارير وتتابعها يدل على إشارة قوية بأن ابن سلمان يبتعد أكثر فأكثر عن عرش المملكة، ويقترب من نهايته الحتمية.

 

فسجلّه الأسود في مجال حقوق الإنسان، وغيره من الأمور التي لا تليق بولي عهد أو أي مسؤول سعودي، خلق جواً من القناعة لدى المشرعين والسياسيين في جميع البلدان التي تمتلك قدراً من الاحترام لنفسها ولشعوبها بأن هذا الرجل يجب أن يبقى خارج حسابات أي دولة على الصعيد الدبلوماسي.

 

فهل يعرف ابن سلمان مقدار الفشل الذي يعاني منه؟ وهل سيستطيع الاحتفاظ بعرش المملكة في ظل هذا المزاج العام الساخط عليه؟

 

رابط تقرير Lobe Log